النفرتيتي والتكساس ( شد بخيوط الكولاجين أو الإبر )

النفرتيتي والتكساس ( شد بخيوط الكولاجين أو الإبر )

نفرتيتي” لشدّ الرقبة والذقن

تقنية نيفرتيتي تفيد في شد الذقن والرقبة والقضاء على آثار الشيخوخة المتمثّلة في ترهّل الجلد وعلامات التجاعيد والانكماشات وخطوط الرقبة الظاهرة.

يتم تطبيقها من خلال حقن البوتوكس في العضلات المنقبضة بهدف إرتخائها وتنعيمها وجعلها تبدو بحجم أصغر، مما يعطي الفك مظهراً أدق وأنحف. كما تساعد على شدّ نسبيّ للخدّ ونحت الذقن والرقبة بطريقة ملفتة، مما يضفي نضارة للبشرة والوجه.

وتستخدم في الحالات التالية :

–  القضاء على ترهّلات العنق.

–  شدّ الرقبة والتخلّص من الخطوط الظاهرة.

–  القضاء على تجاعيد الذقن وجانبي العنق.

–  التخلّص ممّا يُسمّى الذقن المزدوج.

تكساس“Texas   لنحت منطقة الذقن

تعمل تقنية «تكساس» بشكل أساسي على تعريض الفك، مما يزيد من جمال إطلالة المرأة ويبرز ملامح وجهها بشكلٍ متناسق.

تعدّ هذه التقنية من التقنيات التجميلية الآمنة والبعيدة تماماً عن التعقيد؛ كونها لا تعتمد على الجراحة، إضافة إلى أنها لا تتطلّب توفير تجهيزات خاصة؛ إذ يمكن تطبيقها داخل عيادات الأطباء ولا تستغرق وقتاً طويلاً.

تُستخدم لـ:

–  ملء المناطق الهزيلة أو النحيلة بشكل ملحوظ في محيط الفك السفلي ومقدّمة الذقن؛ حيث تعمل هذه التقنية على تعريض الفك السفلي ليبدو أكبر حجماً من حجمه الحقيقي.

–  تحسين مظهر الوجه وخاصة منطقة الذقن النحيلة.

–  تعريض الفك وإعطاؤه حجماً إضافياً.

 

قبل و بعد